من نحن؟

مؤسسة مرسي للديمقراطية هي مؤسسة مجتمع مدني دولية غير ربحية، يسعى لتأسيسها أنصار الحرية في العالم بالإضافة لأسرة الرئيس الشهيد الراحل الكتور محمد مرسي مع محبيه من أبناء الوطن ومن كافة دول العالم. تأتي هذه المؤسسة لتكون استمراراً  للنهج الذى عاش ومات عليه الرئيس محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب في تاريخ مصر والذى آمن بالديمقراطية والحرية وحقوق الإنسان وتمسك بالمسار الديمقراطي في مواجهة ومجابهة الفساد والاستبداد والانقلابات العسكرية ولتكون المؤسسة منبر للعدل والسلام في العالم.

لماذا مؤسسة مرسي؟

في ظل عالم متقدم ومتطور تلعب مؤسسات المجتمع المدني دورا فعالاً في دعم الشعوب وتنميتها.

إن إنشاء وتأسيس هذه المؤسسة الدولية سيعود على العالم الحر وشعوبه بالنفع في مجالات متعددة في ظل مرحلة مفصلية في تاريخها تنتفض فيها الشعوب من جل الاستقلال والحرية والكرامة وقد كان الرئيس محمد مرسي رحمه الله أحد منتجات هذه المرحلة والتي أطلق عليها مرحلة الربيع العربي أو الثورات العربية، والتى تعبر عن مسار الشعوب في اتجاه حريتها ونهضتها، ولا يعنى رحيل هذا الرمز العربي عن دنيانا أن تتوقف مسيرة النضال والإصلاح بل يجب أن تستمر هذه المشروعات وتستمد قوتها من مواقف ونضال من سبق.

ولقد تأسست هذه المؤسسة لتخليد ذكرى الرئيس الراحل محمد مرسي ولاستمرار منهجه الإصلاحي والديمقراطي الذى أوصي باستكماله.

هيكل المؤسسة

مؤسسة مرسي للديمقراطية هي مؤسسة مجتمع مدني دولية غير ربحية، يسعى لتأسيسها أنصار الحرية في العالم بالإضافة لأسرة الرئيس الشهيد الراحل الكتور محمد مرسي مع محبيه من أبناء الوطن ومن كافة دول العالم. تأتي هذه المؤسسة لتكون استمراراً  للنهج الذى عاش ومات عليه الرئيس محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب في تاريخ مصر والذى آمن بالديمقراطية والحرية وحقوق الإنسان وتمسك بالمسار الديمقراطي في مواجهة ومجابهة الفساد والاستبداد والانقلابات العسكرية ولتكون المؤسسة منبر للعدل والسلام في العالم.